إجتماع مجلس الشورى الوطني

يجتمع مجلس الشورى الوطني لحركة البناء الوطني يوم الجمعة 20 سبتمبر 2019، لدراسة خيارات الحركة في المشاركة في الانتخابات الرئاسية، لما تحقق من مطالب الحراك الشعبي. -فعصابة الفساد المالي و السياسي قد أبعدت عن الساحة و أغلب رؤوسها مسجونة، إلا بعض الفلول الموزعة بين المعارضة و بعض دوليب الإدارة. – هيئة مستقلة للإشراف على الانتخابات و قد ساهمت الحركة من خلال مقترحاتها في وضع القانون المحدد لصلاحياتها إلا بعض المقترحات التي لم يؤخذ بها . – قانون عضوي للانتخابات معدل يساهم في نزاهة الانتخابات إلا بعض الملاحظات عليه، و يبقى الشعب هو الضامن الأساسي لنزاهة الانتخابات. – إرادت الشعب في الإسراع بالخروج من الأزمة، من خلال انتخابات حرة و نزيهة بعيدة عن مغامرات المراحل الانتقالية و الحلول الغير دستورية – إرادة الجيش الوطني الشعبي في مرافقة الحراك حتى تحقيق كل مطالبه فالحركة اليوم مطالبة قبل أي وقت مضى، الخروج بخيار يخدم مصلحة الوطن لا غير و يصب في الحل الشامل للأزمة و يضمن لهذا الوطن الجريح مستقبلا زاهرا إن شاء الله. ووجهة نظري الخاصة أن يخرج المجلس السيد بخيار مرشح الحركة و لي يكن رئيس الحركة الذي يحضى بالإجماع داخل هياكل الحركة، و تبقى الخيارات الأخرى قائمة، مادام الانسحاب من السباق ممكننا، و تبقى الحركة منفتحة على كل المبادرات الجادة في إطار حل شامل للأزمة . أللهم هيئ لنا من أمرنا رشدا و ألهمنا الصواب و أرزقنا التوفيق و السداد. و الله أكبر و لله الحمد

اترك تعليقاً